أحداث قادمة

0 user

“أكتافنا. فنحمل هذا الحمل. نتحمله أو لا نتحمله ونتصارع معه، وفي النهاية إما أن نخسر وإما أن نربح. ولكن ما الذي حدث مع سابينا بالضبط؟ لا شيء. افترقت عن رجل لأنها كانت راغبة في الافتراق عنه. هل لاحقها بعد ذلك؟ هل حاول الانتقام؟ لا. فمأساتها ليست مأساة الثقل إنما مأساة الخفة والحمل الذي سقط فوقها لم يكن حملاً بل كان خفة الكائن التي لا تُطاق.”

نادي القراءة _10 ديسمبر الساعه 5م
مركز شباب الوعي الاستراتجي (تقاطع شارع المشتل مع شارع لستين)

خلييكم قرييبين .
حضوورك يثري النقاش.

#التعلييم_تغيير
تعليم بلاحدوود | حركة تغيير اجتماعي

الكاتب user

user

التعليقات مغلقة